فهرس الموضوعات

الـقـدم الســـكـريـــة Diabetic Feet

السكري والقدم

الاعتلال العصبي

الاعتلال الشرياني

القدم المؤلمة

القدم المتورمة - Charcot's foot

القدم المتفحمة

التهابات القدم

التهاب الأظافر

التقييم والتشخيص

العناية الذاتية بالقدم

الحذاء والجوارب

القدم السكري

متلازمة اليدّ السكرية

مشاكل القدم والكاحل

دليل جراحة القدم

العناية بالقدمين

آلآم الكعب

التهاب اللفافة الأخمصية

التواء الكاحل

النقرس – داء الملوك

كتب متخصصة

الاقدام السكرية

كتب عن السكري

مرض السكر - أسبابه ومضاعفاته وعلاجه

القدم السكري

- - - الســــــــكـري - - - سارق الصحة والحياة

ما هو الســـكري ؟

مستوى السكر في الدم

أنــــواع السكري

الأســــباب

الأعراض المرضية

المضاعفات

التشــــخيص

العلاج - الأنسولين

الأقراص الخافضة للسكر

العلاج الغذائي

العلاج بالرياضة

For Professional

e-BOOK

Bookshelf

Pamplet-Booklet

Footcare Guidline

مواضيع حول القدم السكرية

النقرس – داء الملوك

الكاتب : الحكيم الصغير

القراء : 59508

النقرس - داء الملوك
Gout


بقلم: الحكيم الصغير- موقع القدم السكرية
 
النقرس هو التهاب المفاصل الناتج عن ترسب بلورات حامض البوليك "اليوريك" uric acid ، وما يصاحبه من نوبات متكررة من الألم، كما أن الإفراط في أكل اللحوم قد يسبب النقرس ولذلك يسمي مرض الملوك، وينتشر مرض النقرس عند الرجال أكثر من السيدات، ويكون غالباً مرتبط بزيادة الوزن أو الإفراط في شرب الكحوليات



الأسباب:
يظهر النقرس في الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في نسبة حامض البوليك الذي ينتج عن التفكك الطبيعي لخلايا الجسم، ويقوم الجسم عادة بامتصاص حامض البوليك بشكل طبيعي في الدم، ومن خلال الدم يصل إلى الكلى ويخرج مع البول إلي خارج الجسم، ولكن في بعض الحالات لا تتم هذه العملية بشكل طبيعي وذلك بسبب قيام الجسم بإفراز نسبة كبيرة من حامض البوليك أو عجز الكلى عن التخلص من هذا الحامض في البول، وفي كلتا الحالتين يتركز حامض البوليك في جسم الإنسان، ويصبح على شكل بلورات تترسب في المفاصل وتتسبب في وجود التهابات ينتج عنها تضخم في المفاصل، ولكن أحياناً تكون نسبة هذا الحامض عالية ولا يظهر النقرس لسبب غامض، ويمكن أيضاً أن يكون حامض البوليك مرتفعا جداً لعدة سنوات ولكن المريض لا يكتشف ذلك إلا صدفة إثناء إجراء فحص روتيني مثلا ، وهناك العديد من الأسباب، منها:
o غالباً ما يكون سبب ظهوره غير معروف
o العوامل الوراثية: أثبتت الإحصائيات أن فردا واحدا من كل أربع أشخاص مصابين بالنقرس له تاريخ عائلي لمرض النقرس في أسرته
o قصور في وظائف الكلى
o استعمال بعض الأدوية مثل مدرات البول

كيفية حدوث الأعراض المرضية:
الارتفاع المرضى فى نسبة حمض البوليك في الدم تؤدي إلى ترسب كريستالات حمض البوليك في السائل الموجود داخل المفصل والغشاء المبطن له يؤدي لالتهاب المفصل، حيث تظهر على شكل الإحساس بالألم والشعور بالسخونة واحمرار المنطقة المحيطة، والترسيب يختار مناطق معينة مثل أصابع اليد والقدم، وأحيانًا الركبة والكاحل، لكنه في 50% من الحالات يظهر في الإصبع الكبير للقدم، ونوبات النقرس تأتى على فترات من الألم الشديد في المفاصل مع التورم والاحمرار والتصلب، ويكون الألم على أشده في الصباح، مع ألم خفيف بين النوبات، ومع طول المرض يظهر نوع من العُقد الصغيرة المزمنة ( Tophi)، وتوجد هذه العقد في الكفين والقدمين وباقي غضاريف وعضلات الجسم وخاصة غضروف الأذن، كما أن انسداد أنابيب الكلى بكريستالات حمض البوليك وتكون حصوات بها، مما يؤدي إلى ضعف وظائف الكلى والفشل الكلوي، ومع ذلك نلاحظ ان بعض المرضى ممن ترتفع عندهم نسبة حمض البوليك لا يشكون من أية آلام في المفاصل أو مشاكل في الكلى



 

إعراض النقرس:
o يبدأ النقرس عادة بإصابة مفصل واحد، غالباً الإصبع الكبير للأرجل
o قد يسبب أيضاً ألما وتضخما في المفاصل الأخرى ( مفصل الكاحل، الركبة، اليدين، المرفق والمعصم)
o يأتي ألم النقرس غالبا فجأة ليلاً، ويستمر الألم لمدة 5 إلي 10 أيام ثم يتوقف
o هناك مرضى يظهر لديهم ألم النقرس فجأة وبصفة دورية وفي عدد أكبر من المفاصل
o نسبة قليلة من مرضى النقرس يصابون بحصوات في الكلى
o الذين يعانون من النقرس بشكل مزمن تظهر لديهم قطعة جلدية تحت الجلد تسمي (أجناد)
o يمكن حدوث ارتفاع في نسبة حمض البوليك ويستمر لمدة أسابيع أو شهور دون أن يشعر المريض بأي ألم في مفاصله


 
التشخيص:
o نوبات من الالتهاب المؤلم في مفاصل أصابع القدم يلي ذلك الكاحل والركبتين
o يصيب النقرس مفصل واحد خلال النوبة بخلاف الذئبة الحمراء أوالروماتويد الذي يهاجم عدة مفاصل معاً
o فحص لمستوى حامض البوليك في الدم
o أخذ عينة من السائل الموجود في المفصل المصاب وفحص وجود حامض البوليك
o الأشعة السينية في تشخيصه من خلال وجود الحبيبات ( الكريستالات ) وكذلك التغيرات العظمية نتيجة الالتهاب
 
 مراحل المرض:
تختلف الأعراض المرضية من شخص لآخر، لذى يمكن تقسيم أعراض النقرس لمراحل، وهي:
o المرحلة الأولى - ارتفاع في تركيز حامض اليوريك دون وجود أية أعراض أو مشاكل أخرى: هذه المرحلة لا تتطلب علاجا حيث وجدت الدراسات أن نسبة غير قليلة من الناس الأصحاء قد يرتفع لديهم تركيز الحمض خاصة الذكور عند مرحلة البلوغ وقد يعود التركيز إلى المعدل الطبيعي وقد يستمر مرتفعا دون حدوث مضاعفات وبالتالي فمن غير المجدي تعريض هذه الفئة من الناس للآثار الجانبية لأدوية خفض اليوريك خاصة و أن تلك الآثار الجانبية قد تكون خطيرة
o المرحلة الثانية - النقرس الحاد:  والذي يتمثل بنوبة آلام مبرحة مصحوبة باحمرار وانتفاخ في المفصل المصاب نتيجة ترسب بلورات اليوريك، غالبا ما يصيب الالتهاب مفصل إبهام القدم إلا أنه قد يصيب مفاصل أخرى، وقد وجد أن النوبة الحادة أو الهجمة قد تأتي بعد عملية جراحية أو ذبحة صدرية أو بعد تناول الكحول وفي بعض الحالات لا يوجد سبب واضح للهجمة.
  

                                                      صورة توضح التهاب الجلد - مع تورم اليدين
o المرحلة الثالثة - المرحلة الوسيطة: وهي فترة ما بين الهجمات والتي تخلو عادة من الأعراض وتتفاوت فيها المدة إلى حين حدوث النوبة الثانية.
o المرحلة الرابعة - هي المرحلة العقدية أو التوفية:  وفيها تترسب بلورات الحمض مكونة عقدا في أماكن من الجسم مثل المفاصل و أوتار العضلات والكلى مما قد يسبب تلفا لتلك الأعضاء مثل تشوهات المفاصل أو حصوات الكلى أو حدوث قصور في وظائف الكلى إذا لم يتم التشخيص واخذ العلاج المناسب.
 
صورة توضح وجود العقد تحت الجلد
 
العلاج:
o لا يوجد عقار لعلاج النقرس
o علاج التهاب المفاصل الحاد وذلك بشرب كمية كافية من السوائل وتقليل الوزن وتغيير نوعية الطعام وكذلك تقليل استهلاك الكحوليات
o عقار - البروبنسايد، لتقليل نسبة حامض البوليك، وعادة يتم تناولها بعد انتهاء الإصابة، حيث أن تناول العقاقير أثناء وجود الألم يزيد الحالة سوءا (يجب إتباع إرشادات الطبيب )
o العقاقير المستخدمة لتخفيف الألم : مضادة للالتهابات، من عائلة الكورتيزونات ـ steroidal، من غير عائلة الكورتيزونات ـ Nonsteroidal
o عقار كولشيسين، بالفم أو عن طريق الوريد، رغم إمكانية حدوث الآثار الجانبية

النظام الغذائي لمرضى النقرس:
أولاً - يجب تجنب الأطعمة الآتية :
o الأكلات الدسمة والدهون
o العدس والبقول أثناء النوبات الحادة
o اللحم والسمك والدجاج أثناء النوبات الحادة
o الكبد والكلى والمخ والسالمون والسردين
o الباذنجان والقرنبيط والبسلة والسبانخ والخرشوف أثناء النوبات الحادة
o المربى المحتوية على بذور التوت والفراولة والتين
o التوابل والبهارات والمخللات أثناء النوبات الحادة

ثانياً - الأغذية التى تفيد في علاج مرضى النقرس
o عصير الليمون ( الذي يذيب الأملاح المترسبة في المفاصل )
o عصير العنب ( الذي يقلل نسبة حامض البوليك في الدم )
o التفاح وعصيره المطبوخ
o الأناناس مفيد جدا في حالات السمنة والتهابات المفاصل
o الخيار، الكراث، والفجل، نقيع الجرجير المر
o عصير الكرفس ( بمعدل نصف قدح يوميا ولمدة 15 - 20 يوما )
o منقوع الزنجبيل قبل الأكل كدواء قوى المفعول في حالات النقرس
 

 أطبع الموضوع أرسل الموضوع لصديق


[   من نحن ? | سجل الزوار | راسلنا | الصفحة الرئيسية ]
عدد زوار الموقع : 3440342 زائر

>>> موقع القدم السكرية <<<

جميع الحقوق محفوظة